العملات الرقميةمال و أعمال

انسحاب ماستركارد و فيزا من جمعية ليبرا فيسبوك

okex
انسحاب ماستركارد و فيزا من جمعية ليبرا فيسبوك

 

كريبتو لايت – لحقت شركات المدفوعات العالمية خروج PayPal من مشروع العملة الرقمية ليبرا الخاصة بفيسبوك. انسحاب ماستركارد و فيزا من جمعية ليبرا فيسبوك.

انسحبت خمس شركات، بقيادة شركة ماستركارد وفيزا وإي باي، من جمعية عملة ليبرا الرقمية يوم الجمعة، وذلك بعد ضغوط سياسية مستمرة، وقبل أيام قليلة من الإجتماع  الأول لمؤيدي المشروع.

كان خروج Visa و Mastercard و eBay و Stripe و Mercado Pago بمثابة ضربة كبيرة لطموحات فيسبوك في إعادة الهيكلة لسوق المدفوعات العالمية، ويأتي ذلك بعد أسبوع واحد من إعلان PayPal عن انسحابها من المشروع.

تأتي عمليات الانسحاب بعد تدقيق مكثف من المنظمين والسياسيين الدوليين، حيث طالب بعضهم بوقف المشروع بالكامل، مشيرين إلى مخاوف غسل الأموال ومخاوف بشأن الاستقرار المالي على نطاق أوسع.

وقال متحدث باسم شركة فيزا يوم الجمعة “سنواصل التقييم وسيتم تحديد قرارنا النهائي من خلال عدة عوامل، بما في ذلك قدرة الجمعية على تلبية جميع التوقعات التنظيمية المطلوبة بشكل كامل”.

وأضاف المتحدث أن “اهتمام Visa المستمر بعملة ليبرا ينبع من إيماننا بأن الشبكات القائمة على تقنية البلوكتشين جيدة التنظيم، يمكن أن تزيد من قيمة المدفوعات الرقمية الآمنة إلى عدد أكبر من الأشخاص والأماكن، لا سيما في الأسواق الناشئة والنامية”.

و صرح متحدث باسم eBay في بيان لصحيفة “فاينانشيال تايمز” إنه اتخذ القرار من أجل “التركيز”على تجربة المدفوعات المُدارة من قبل eBay لعملائه”.

قالت مجموعة المدفوعات Stripe أنه على الرغم من خروجها، ما زالت تعتقد أن عملة ليبرا لديها القدرة على “جعل التجارة عبر الإنترنت أكثر سهولة للأفراد في جميع أنحاء العالم” ونحن على استعداد للعمل مع المشروع في مرحلة لاحقة.

ضغوط سياسية مستمرة

تم تخويف بعض الأعضاء الأوائل بعد أن تبين أن مارك زوكربيرج، مؤسس فيسبوك ، سيدلي بشهادته أمام الكونجرس حول خططه في وقت لاحق من هذا الشهر.

بالإضافة إلى ذلك، و في وقت سابق من هذا الأسبوع، كتب اثنان من أعضاء مجلس الشيوخ الديمقراطيين إلى ماستركارد وفيزا و Stripe للتعبير عن قلقهم بشأن المشروع وحثهم على إعادة النظر في المخاطر التي يشكلها المشروع على الحكومة والنظام المالي ككل.

كتب Sherrod Brown و Brian Schatz، عضوان في اللجنة المصرفية بمجلس الشيوخ، في رسالتين: “إذا تابعتم هذا المشروع، يمكنكم توقع درجة عالية من التدقيق من قبل المنظمين ليس فقط بشأن أنشطة الدفع المتعلقة بعملة ليبرا، ولكن في جميع أنشطة الدفع”.

و أوضح مقربون من الشركات الثلاث التي خاطبها أعضاء مجلس الشيوخ، كانت قلقة بشأن تهديد التدقيق التنظيمي الموثق على أعمالهم.

و أكد متحدث باسم عملة ليبرا: “نحن نتطلع إلى اجتماع مجلس جمعية ليبرا الافتتاحي في غضون أيام قليلة والإعلان عن الأعضاء الأوائل في جمعية ليبرا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat
الاعلان معنا في الموقع
تواصل معنا

أنت تستخدم مانع للإعلانات

يعتمد الموقع على الإعلانات من أجل دفع النفقات تعطيل مانع الإعلانات يساهم في تحسين جودة المحتوى شكرا