أخبار عامةمال و أعمال

بريطانيا تخرج الليلة من الاتحاد الأوروبى رسميًا

okex
بريطانيا تخرج الليلة من الاتحاد الأوروبى رسميًا

 

كريبتولايت – مع انتصاف ليل بروكسل اليوم ، تصبح بريطانيا رسمياً خارج الاتحاد الأوروبي و بهذا يحقق رئيس الوزراء البريطانى بوريس جونسون وعده الانتخابي بإنجاز (البريكست) ، وخروج بلاده من الإتحاد الأوروبي. ” بريطانيا تخرج الليلة من الاتحاد الأوروبى رسميًا ” .

حقق رئيس الوزراء البريطانى بوريس جونسون وعده الانتخابي بإنجاز (البريكست)

صدق البرلمان الأوروبي أول أمس  نهائياً على صفقة بريكست مع بريطانيا، بموافقة 621 عضواً مقابل رفض 49 ، وتترقب دول ومؤسسات الاتحاد الأوروبس الانسحاب البريطانى الرسمي. لتصبح بريطانيا أول دولة تقوم بهذه الخطوة بعد 47 عاماً من انضمامها للاتحاد، تخللها ثلاث سنوات ونصف مفاوضات صعبة حول الإنفصال .

وبالتالي يصبح الأول من فبراير علامة لبداية مرحلة جديدة من المفاوضات بين لندن وبروكسل للاتفاق حول شكل العلاقة بين الطرفين مستقبلاً. وسيكون أمام الطرفين حتى نهاية 2020 للتوصل لاتفاق حول الشئون التجارية و بعض القضايا الأخرى و تشمل الأمن والطاقة والمواصلات وحقوق صيد الأسماك وتدفق البيانات. وسوف تظل بريطانيا في هذه الفترة الانتقالية عضوا في الاتحاد في كل شيء ما عدا الإسم.

وأفاد بوريس جونسون إن 11 شهراً فترة كافية لإبرام اتفاق تجارى يقوم على أساس إلغاء الرسوم الجمركية والحصص، متعهداً بعدم تمديد الفترة الانتقالية بالرغم من أنه خياراً متاحاً.

وإذا أخفق الطرفان في التوصل لاتفاق سيصبح البديل القانونى السارى هو الخروج من الاتحاد  اللأوروبي دون اتفاق. وهو ما قد ينطوى على معوقات و ستسرى وقتها معايير منظمة التجارة العالمية على التجارة بين لندن وبروكسيل اعتباراً من بداية عام 2021.  الأمر الذي سيؤدى لفرض رسوم استيراد وقيود. وبالتالي من المرجح أن يكون له تأثير أيضًا على الباوند.

ماذا سيحدث للباوند بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ؟

تذبذب الباوند منذ أن صوتت بريطانيا لأول مرة لصالح خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي – لكن ماذا سيحدث الآن ؟

ظل الجنيه الاستيرليني ثابتًا إلى حد ما مقابل اليورو في الأيام الأخيرة – على الرغم من أنه من غير المؤكد حتي الآن تأثير الإنفصال. ولكنه تعرض لبعض الإضرابات خلال اليومين الماضيين . لذلك الجنيه الاسترليني لا يزال عرضة لمزيد من الاضطرابات مع بداية الفترة الجديدة بداية من 1 فبراير. ويجب مراقبته عن كثب خلال الأيام القليلة المقبلة.

في الفترة التي سبقت الاستفتاء عام 2016 ، كان الجنيه يساوي 1.32 يورو – على الرغم من أن سعر الصرف قد انخفض إلى مستوى منخفض بلغ 1.11 يورو بحلول أكتوبر بعد التصويت.

و  تجدر الإشارة إلى أن قيمة الباوند قد تغيرت وفقًا للأخبار المتعلقة بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي – بمعنى أنه هبط عند احتمال “عدم خروج بريطانيا ” . وارتفع عندما أصبح من المحتمل خروج بريطانيا.

كما ارتفع في ديسمبر بعد أن أقر النواب أخيراً مشروع قانون بوريس في البرلمان.

اقترح الخبراء أن سعر الصرف من غير المرجح أن يتغير بعد رحيل بريطانيا . لدخول بريطانيا في فترة انتقالية خلالها العديد من قواعد الاتحاد الأوروبي واللوائح لا تزال سارية على بريطانيا على الرغم من أنها لم تعد دولة عضو في الاتحاد.

ما سيحدث لاحقًا سيعتمد على الأرجح على كيفية توقف العلاقة المستقبلية بين بريطانيا والاتحاد الأوروبي . مع بدء المحادثات حول صفقة تجارية في الأسابيع التالية للخروج.

ويؤيّد الرئيس الأمريكى دونالد ترامب البريكست بشدة خصوصاً مع وعد رئيس الحكومة البريطانية له بإبرام اتفاق تجارى ثنائى هائل و رائع .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat
الاعلان معنا في الموقع
تواصل معنا

أنت تستخدم مانع للإعلانات

يعتمد الموقع على الإعلانات من أجل دفع النفقات تعطيل مانع الإعلانات يساهم في تحسين جودة المحتوى شكرا