أخبار عامةتحليل السوقمال و أعمال

ماهي خطط بنك HSPC لتجنب الخسائر؟؟

okex

ماهي خطط بنك HSPC لتجنب الخسائر؟؟

كريبتو لايت-تراجع سهم HSBC بأكثر من 5٪ مع بدء التداولات يوم الثلاثاء في المملكة المتحدة عقب صدور نتائج العام بأكمله.

النتائج الحالية :

33 ٪ انخفاض في الأرباح قبل الضرائب إلى 13.35 مليار
الإيرادات زيادة بنسبة 4.3 ٪ إلى 56.1 مليار دولار.
العائد على حقوق الملكية الملموسة 8.4 ٪ في 2019 مقابل 8.6 ٪ في 2018.
ولقد كانت هذه الارقام مخيبة للامال بشكل كبير.

حيث كانت كل الخطط لاعادة عملاق المصارف الى الوضع الصحيح غير كافية.

ويعتبر بنك HSBC من كبار المصارف في العالم واسمه عبارة عن اختصار لعبارة شركة هونغ كونغ وشنغهاي للخدمات المصرفية

هو عبارة عن اتحاد مجموعه كبيرة من البنوك وائتلاف مع المصرف البريطاني للشرق الأوسط الذي هو مصرف مركزه لندن، بريطانيا.

ومع هذا الانخفاض بنسبة 33٪ في أرباحها وتعليق إعادة شراء حصتها ، وتوقعات مضطربة في آسيا ، وإيقاف 15٪ من قوتها العاملة.

هذه الأرقام ترسم صورة لبنك مضطرب للغاية.
وقد انخفض العائد على الأسهم الملموسة التي تعتبر مقياس الربحية الرئيسي بنسبة 0.2 ٪ في عام 2019.

ومن المتوقع أن يكون الانحفاض

( 10٪ _ 12 ٪) في عام 2022.

خطط إعادة الهيكلة للبنك:

حدد بنك HSBC خطط إعادة الهيكلة التي تهدف إلى إصلاح البنك.

حيث يخطط بنك HSBC لتخليص أصول بقيمة 100 مليار دولار ، وتقليص بنكه الاستثماري وتجديد أعماله في الولايات المتحدة وأوروبا في خطوة ستشهد خفض 35000 وظيفة على مدى 3 سنوات.
في حين أن خطة إعادة البناء تبدو مشجعة على الورق لأنها تعالج العديد من المخاوف المعروفة ، إلا أنها كمية هائلة من العمل ولا يزال يتعين علينا أن نرى كيف تسوى.

مستقبل بنك HSBC :

سيضيف التوقيت طبقة أخرى من التحديات حيث يواجه HSBC الرياح المعاكسة.

من بيئة أسعار الفائدة المنخفضة والاضطرابات الناجمة عن فيروس كورونا الذي يقول إنه أثر بشكل كبير على العمليات.

على المدى الطويل  يمكن أن يؤدي تأثير فيروس كورونا إلى خفض الإيرادات ويؤدي إلى ارتفاع القروض المعدومة وسط سلاسل التوريد المتعثرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat
الاعلان معنا في الموقع
تواصل معنا

أنت تستخدم مانع للإعلانات

يعتمد الموقع على الإعلانات من أجل دفع النفقات تعطيل مانع الإعلانات يساهم في تحسين جودة المحتوى شكرا